«عكاظ» (الرياض)
رفع الرئيس العام لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالله السند، خالص شكره وعرفانه لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز على الثقة الملكية الغالية بمناسبة تمديد تعيينه رئيسًا عامًا لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، سائلًا الله جل وعلا الإعانة والتوفيق والسداد وأن يكون عند حسن ظن ولاة الأمر.

وعبر الرئيس العام لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر عن اعتزازه بهذه الثقة الملكية الغالية، وقال: «لا شك بأن ثقة خادم الحرمين الشريفين -حفظه الله- سيكون لها بالغ الأثر في بذل المزيد من الجهد والعطاء في خدمة الدين ثم المليك والوطن، وهذا الجهاز المبارك الذي يعد صرحاً كبيراً من صروح الخير ونشر الفضيلة في بلادنا الغالية المملكة العربية السعودية».

واختتم الدكتور السند، تصريحه بالدعاء لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، ولولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، أن يجزل الله لهما الأجر والمثوبة وأن يطيل عمرهما على الطاعة والإيمان وأن ينصر بهما دينه وأن يعلي بهما كلمته، مثمناً هذه الثقة الملكية الغالية التي عدها وسام شرف يعتز به.