أحمد العرياني (جدة)
طالبت الجماهير الأهلاوية لجنة الانضباط والأخلاق بمعاقبة رئيس نادي الشباب خالد البلطان عقب تصريحه بعد انتهاء مواجهة الأهلي والشباب بفوز الشباب ضمن الجولة الـ13 التي اعتبرها الأهلاويون إساءة واضحة للنادي الأهلي وجماهيره التي اعتبرت عبارة «هذا حسين وهاذي خلاقينه» إساءة وبعيدة كل البعد عن التنافس الشريف بين الفريقين، وأن كرة القدم فوز وخسارة، والمنتصر فيها يجب أن يتحلى بالروح الرياضية واحترام المنافس، وطالبت الجماهير إحالة تصريح رئيس الشباب إلى لجنة الانضباط لاتخاذ قرار. يأتي ذلك على خلفية تصريح رئيس نادي الشباب خالد البلطان الذي اعتبر فريق الأهلي ليس نداً للشباب، مبيناً بأنه كان على ثقة من فوز فريقه مساء أمس ليس لشيء سوى أنه يواجه فريق الأهلي. وأضاف البلطان قائلاً: «كنت واثقا من الفوز على الأهلي، بحكم معرفتي بالفريق الأهلاوي وعدم قدرته على مجاراتنا، كما أنه لم يكن في يوم من الأيام نداً لنا، وأفخر بأن الأهلي لم يستطع تسجيل أي هدف في فريقي على ملعب الجوهرة بحضوري». وزاد قائلاً: «ابتعدت عن الوسط الرياضي منذ أكثر من 5 سنوات، وعدت والأهلي لم يتغير وجماهيره لم تتغير، ومازال يغمى عليها في المباريات كما حدث بالأمس، وبالرغم من ذلك يبقى الأهلي فريقا كبيرا، ومن حلاوة المنافسة إحداث جدل في التصريحات لإثارة التحدي».