إبراهيم علوي (جدة)
وجه أمين جدة صالح التركي، بلدية بريمان الفرعية بإغلاق 17 بوابة لمجمع شركة شهيرة تطل على مساكن مواطنين في أحياء الريان والكوثر والحمدانية بعد أن تسببت آلياتها في إتلاف الطبقة الأسفلتية للشارع الرئيسي الذي يعد الوحيد للسكان وهو ما يشكل خطراً على حياتهم وصحتهم، لما تثيره تلك الشاحنات من أتربة وغبار تسهم في نشر الأمراض الصدرية، كما تسهم في الحوادث المرورية.

وتجاوبت الأمانة مع مطالبات أهالي شمال شرقي المحافظة بإغلاق مداخل مقر الشركة التي تسببت آلياتها في تدمير الطبقة الأسفلتية لعدد من الأحياء ومضايقة السكان.