رويترز (داكوتا)
في سابقة من نوعها، تناصفت أم وابنتها لقب «ملكة الجمال»، خلال مسابقة دولية أقيمت في جنوب داكوتا الأمريكية، أمس (السبت)، وتسمح المسابقة للفتيات والسيدات المتزوجات المشاركة من عمر 4-56 عاما، للفوز باللقب.

وفازت تينا ويلسون (56 عاما) بلقب (السيدة ملكة الجمال)، فيما فازت ابنتها مورغان (19 عاماً) بلقب (الآنسة ملكة الجمال). ونقلت «فوكس نيوز» عن تينا قولها: «أنا أم لأربعة أولاد وبنات، اصطحبت ابنتي مورغان للمشاركة في المسابقة على مدار 4 سنوات، وأخيرا قررت أن أنافس على اللقب ولم أتخيل أن بإمكانها الفوز إلى جانبها في مسابقة واحدة». فيما أعربت مورغان، دارسة الموسيقى، عن سعادتها بفوزها وأمها، وقالت: «أكثر ما يسعدني اليوم هو النظر إلى والدتي، إنها تبدو جميلة وسعيدة وواثقة من نفسها»، مشيرة إلى أن والدها كان أكثر داعم لهما». وستنافس كل من تينا ومورغان أكثر من 60 متسابقة في يوليو القادم على اللقب نفسه في تشارلستون.