«عكاظ» (وكالات)

بعد كشف النيابة العامة السعودية نتائج التحقيقات مع 21 موقوفاً في حادثة مقتل المواطن جمال خاشقجي، في مؤتمر صحفي بالرياض اليوم (الخميس)، رفض وزير الخارجية السعودي عادل الجبير اليوم (الخميس) أي محاولات لتسييس القضية كونها حدثت في أرض ذات سيادة سعودية.

وفي غضون ذلك، كشف مصدر مطلع إلى وكالة «رويترز» أن الخزانة الأمريكية تعتزم إعلان فرض عقوبات اليوم على 17 سعوديا لدورهم في مقتل جمال خاشقجي.

وكانت مملكة البحرين جددت دعمها للتحقيقات السعودية التي أعلنت اليوم (الخميس)، والتي كشفت أن الرياض لا تدخر جهداً في تقديم المتورطين للعدالة بكل شفافية، وأكدت رفضها لتسييس أو تدويل قضية مقتل خاشقجي والمس بأمن السعودية.

وقالت وزارة الخارجية الفرنسية اليوم (الخميس) في تعليق على بيان النائب العام السعودي، إن التحقيقات تسير في الاتجاه الصحيح، فيما أكد وزير الدولة للشؤون الخارجية الإماراتي أنور قرقاش أن نتائج التحقيقات التي أعلنتها الرياض اليوم، تمثل خطوة جادة تأتي تنفيذا للإرادة السياسية بالتعامل القانوني الشفاف مع القضية، مؤكداً أنه قد آن الأوان للانتهاء من تسييس القضية واستخدامها للنيل من سمعة المملكة واستقرارها.

من جهتها، ثمنت الرئاسة الفلسطينية القرارات والإجراءات التي أعلنها النائب العام السعودي، وقالت إنها تثق في نزاهة واستقلال القضاء السعودي ونرفض تسييس القضية.

وفي غضون ذلك، أكدت الجامعة العربية أن إجراءات السعودية توضح اهتمامها بالكشف عن المتورطين في الجريمة.