أ ف ب ( كولومبو)
قرر الرئيس السريلانكي مايثريبالا سيريسينا، اليوم (الجمعة)، حل البرلمان، بعيد ساعات من إعلان حزبه أنّه لا يتمتّع بالغالبية النيابية الكافية لكي ينال رئيس الوزراء الذي عينّه مؤخّراً ثقة البرلمان، بحسب ما أعلنه وزير في الحكومة.

وقال الوزير الذي رفض ذكر اسمه، إن الرئيس أصدر مرسوماً ينصّ على حلّ مجلس النواب (225 نائباً)، في إجراء يدخل حيّز التنفيذ اعتباراً من منتصف الليل ويمهّد الطريق أمام إجراء انتخابات تشريعية مبكرة، قبل حوالى عامين من موعدها.

وأضاف بأن الانتخابات ستجري على الأرجح في بداية يناير.