«عكاظ» (الرياض)
حذر الإنتربول السعودي المواطنين والمقيمين من الوقوع في عمليات احتيال إلكتروني، إثر وورد تعميم من الإنتربول الدولي يؤكد أن قسم مكافحة الجريمة السيبرانية يحقق في قضية كبرى تتصل بمواقع احتيالية على الإنترنت، أثناء عرضها خدمة الاستثمار في عملة البيتكوين، بينما يتمكن المشبوهين من سرقة أموال استثمرها عدد كبير من الضحايا حول العالم. وشدد الإنتربول السعودي على ضرورة الحرص في التعامل مع المواقع والروابط التي تمتهن استدراج الضحايا بأساليب احتيال احترافية لسرقة أموالهم، أو الاستثمار في العملات الرقمية الافتراضية، مثل البيتكوين، أو ما يسمى (Virtual Currencies)، أو نشاطات الاستثمار المالي غير المرخص مثل (الفوركس) لما لها من عواقب سلبية على المتعاملين، ومخاطر عالية كونها خارج نطاق المظلة الرقابية داخل المملكة، ولا تعد عملات معتمدة، كما لا يتم التداول بها من خلال أشخاص مرخص لهم في السعودية، إضافة إلى وجود شبهة حال استخدامها كوسيلة لتعاملات مالية، إذ أنها غير مشروعة ومحظورة نظاما.