عكاظ (الرياض)
انطلقت، مبادرة أجهزة التكييف عالية الكفاءة ضمن مبادرات خطة تحفيز القطاع الخاص التي عكفت على إعدادها وحدة المحتوى المحلي وتنمية القطاع الخاص (نماء)، بالتعاون مع الجهات الحكومية ذات العلاقة في خطوة تهدف إلى تحفيز القطاع الخاص والصناعة المحلية في المملكة.

وبالتوازي مع تشجيع المبادرة للإنتاج المحلي من أجهزة التكييف عالية الكفاءة، ستدعم هذه المبادرة الحكومية التي يتولى تنفيذها المركز السعودي لكفاءة الطاقة؛ بيع هذا النوع من الأجهزة بسعر مخفض للمواطنين المؤهلين.

وستطبق المبادرة بشكل تجريبي في مدينة الرياض كمرحلة أولى، ليتم تعميم التجربة وأخذ الدروس المستفادة وإطلاقها بعد ذلك بشكل كامل ليشمل جميع مناطق المملكة، حيث ستضمن المبادرة قدرة المصنعين المحليين على تصنيع أجهزة تكييف عالية الكفاءة محلياً ضمن الإطار الزمني للمبادرة، ويحق لكل مواطن شراء جهازي تكييف بأسعار مخفضة شريطة أن يكون مؤهلاً في حساب المواطن وأن لا يقل عمره عن 24 سنة.

وستلعب أجهزة التكييف عالية الكفاءة دوراً مهماً في ترشيد استهلاك الطاقة، حيث يقدر متوسط نسبة كفاءة الطاقة للمكيفاﺕ القديمة والمستخدمة في المنازل بالمملكة بنحو ( 7.5 ) ، بينما ستكون نسبة كفاءة الطاقة في الأجهزة المشمولة في المبادرة أكثر من ( 12,4)، ما يعني إمكانية تخفيض استهلاك هذه الأجهزة للكهرباء بنسبة تصل إلى 40 في المئة.

وتمكن المبادرة المستفيدين من شراء أجهزة التكييف عالية الكفاءة بأسعار مخفضة شاملة قيمة التوصيل والتركيب، وذلك عن طريق زيارة أي من المتاجر المشاركة في المبادرة البالغ عددها أكثر من 50 فرعاً في مدينة الرياض.