أ ف ب (الحديدة)
تمكّنت القوات الموالية للحكومة اليمنية من دخول مدينة الحديدة من جهتي الجنوب والشرق، اليوم (الخميس).

فبعد أسبوع من المعارك في محيط المدينة المطلة على البحر الاحمر، وصلت القوات الموالية للحكومة إلى أول الاحياء السكنية من جهة الشرق عابرة طرقات فخّخ المتمردون معظمها.

وأوضح المسؤولون أنّ هذه القوات تقدّمت داخل المدينة من جهة الشرق لمسافة كيلومترين على الطريق الرئيسي الذي يربط وسط الحديدة بالعاصمة صنعاء، وباتت تقاتل المتمرّدين عند أطراف حي سكني.

كما أنّها تقدّمت ثلاثة كيلومترات على الطريق البحري في جنوب غرب المدينة، وأصبحت تخوض معارك مع الميليشيات الحوثية عند أطراف جامعة الحديدة، على مقربة من مستشفى الثورة الواقع في محيط سوق للسمك، بحسب المصادر ذاتها.

وقام المقاتلون الموالون للحكومة بإزالة الحواجز الاسمنتية خلال تقدمهم في المدينة الخاضعة لسيطرة المتمردين الحوثيين منذ 2014.