«عكاظ» (جدة)
لم يمر صوت الفنانة السورية أصالة نصري وهي تغني للوطن في قلب مدينة بريدة دون أن يلفت انتباه الكثيرين ممن حضروا وشاهدوا حفل أهالي القصيم المميز للملك سلمان بن عبدالعزيز مساء أمس الأول (الثلاثاء) في مدينة الملك عبدالله الرياضية، إذ حضر صوت أصالة، إلى جانب الفنانين ماجد المهندس، وراشد الفارس، والفنان عايض في اللوحات الغنائية المصاحبة للحفل. صوت أصالة ترك الكثير من الرسائل المهمة، أبرزها أن الوطن هو الأغنية التي لا تنسى، وهو الصوت الذي يبكر بدواخلنا ويتجذر في فضاءات الروح، فضلا عن الرسالة الواضحة التي تنبذ التشدد وتؤكد أن الفن رسالة قبل أن يكون فنا، وأن الغناء الملتزم هو البلسم الذي يتزين بحب الوطن.