«عكاظ» (لندن)
قتلت مسنة تدعى كارولين جونز حفيدتها الصغيرة البالغة من العمر 20 شهراً، بطعنها بالسكين ثم وضعها في الفرن ليتم خبزها، وأفادت صحيفة «ذا صن» البريطانية أن الشرطة عثرت على «ماري فلويد» ميتة في فرن مطبخ منزل الجدة، ولم تعرف بعد إذا ما كانت الفتاة قد ماتت قبل وضعها في الفرن، أو أنها لقيت حتفها بسبب النيران، ولم تصدق الأم فيرونيكا جونز ما حدث لابنتها وقالت «إنها أحبت طفلتي كثيراً، لماذا فعلت ذلك».

وأضافت: «كانت تعاملها دائما مثل الملوك، وكل منا يعرف ذلك»، متابعة: «لابنتي.. سوف أحبك دوماً، وستعيشين في جميع قلوبنا للأبد».

من جهته، قال أحد شهود العيان، وهو من جيران الجدة كارولين: «المرأة لديها نوع من المرض العقلي، وهو سبب هذه القصة المأساوية والمفجعة».