عكاظ (النشر الإلكتروني)
أكدت النيابة العامة أن التحقيقات الأولية في قضية المواطن جمال خاشقجي، أسفرت عن إيقاف 18 شخصاً جميعهم من الجنسية السعودية ولازالت التحقيقات مستمرة للوصول لكافة الحقائق وإعلانها ومحاسبة جميع المتورطين في القضية وتقديمهم للعدالة.

وقامت النيابة العامة بالتحقيق مع عدد من المشتبه بهم بناء على المعلومات التي قدمتها السلطات التركية للفريق الأمني المشترك لمعرفة ما إذا كان لدى أي منهم معلومات أو له علاقة فيما حدث حيث كانت المعلومات التي تنقل للجهات الأمنية تشير إلى مغادرة المواطن خاشقجي القنصلية .

وقد أظهرت التحقيقات الأولية التي أجرتها النيابة العامة قيام مشتبه به بالتوجه إلى إسطنبول لمقابلة المواطن جمال خاشقجي وذلك لظهور مؤشرات تدل على إمكانية عودته للبلاد.

كما كشفت نتائج التحقيقات الأولية أن المناقشات التي تمت مع المواطن خاشقجي أثناء تواجده في قنصلية المملكة في إسطنبول من قبل المشتبه بهم لم تسر بالشكل المطلوب وتطورت بشكل سلبي أدى إلى حدوث شجار واشتباك بالأيدي بين بعضهم وبين المواطن جمال خاشقجي، وتفاقم الأمر مما أدى إلى وفاته ومحاولتهم التكتم على ما حدث والتغطية على ذلك.

يذكر أنه التحقيقات لازالت أولية وأنه لا يمكن القفز على نتائج التحقيقات وإصدار أحكام مسبقة على الموقوفين حتى تنتهي التحقيقات ويتم إعلانه أسماء المتورطين.