«عكاظ» (الدمام)
دشّنت أرامكو السعودية، فرضة ينبع الجنوبية التي ستُسهم في إضافة ثلاثة ملايين برميل يوميًا إلى الطاقة التصديرية عبر الساحل الغربي.

وقد شهدت الفرضة تحميل النفط الخام على أول ناقلة نفط عملاقة في 12 أكتوبر الجاري، وتضم الفرضة ساحة خزانات، ومرافق بحرية لاستلام وتخزين وتحميل النفط الخام العربي الخفيف والعربي الممتاز.

وأعرب النائب الأعلى للرئيس للتكرير والمعالجة والتسويق المهندس عبدالعزيز القديمي عن تفاؤله بهذا الإنجاز، مشيرًا إلى أن اكتمال ونجاح تشغيل فرضة ينبع الجنوبية بسلامة ومرونة هو دليل على كفاءة الشركة في الاستجابة لمتطلبات الأعمال، وكذلك فريق العمل الذي أظهر كفاءة ونجح في تدشين هذا المرفق.

من جهته أوضح المدير التنفيذي لخطوط الأنابيب والتوزيع والفرض في أرامكو السعودية عبدالله المنصور أن بدء التشغيل الناجح لفرضة ينبع الجنوبية يُعد إضافة مُهمة في تعزيز مكانة أرامكو السعودية كأكبر منتج للطاقة المتكاملة والكيميائيات في العالم، واستمرار أنشطتها بطريقة آمنة وموثوقة مع الالتزام بالمحافظة على البيئة بشكلٍ مستدام.

يُشار إلى أنه تم تشغيل الفرضة وفقًا لأحدث المعايير والمواصفات الهندسية لأرامكو السعودية، إذ جرى تحديث وتطوير وسائل السلامة والوقاية من الحرائق وأنظمة التحكّم والتشغيل الآلي للطاقة بأحدث المواصفات.