«عكاظ» (القاهرة)
أقدمت سيدة على خنق مولودها البالغ من العمر ستة أشهر، بسبب كثرة بكائه قبل أن تفر هاربة من منزل زوجها في حي المقطم بالقاهرة، إلى بيت أهلها في مدينة طنطا عاصمة محافظة الغربية بحسب «موقع روتانا»، ويروي الزوج تفاصيل الواقعة، قائلا: إنه عاد إلى منزله، ليفاجأ بعدم وجود زوجته، فأسرع بالاتصال بها للاطمئنان عليها، فأبلغته أنها في منزل أسرتها بطنطا، فذهب إليها، لكنه لم يجد معها سوى طفل واحد، من توأميه اللذين رزق بهما منها، ووفقا لوسائل إعلام مصرية، أوضح الزوج أنه سأل زوجته عن الابن المختفي، فاعترفت له بأنها قتلته لكثرة بكائه، فأبلغ الشرطة، التي ضبطتها وأحالتها إلى النيابة العامة، التي أمرت بحبسها أربعة أيام على ذمة التحقيقات، كما أمرت بتشريح الجثة، بعدما أرشدت الأم عن مكانه، وذلك للتحقق من سبب الوفاة.