رويترز (طوكيو)
ارتفع المؤشر نيكي للأسهم اليابانية اليوم الثلاثاء مدعوما بتغطية مراكز بيع في أسهم الشركات ذات الثقل على المؤشر، لكن أسهم شركات البيع بالتجزئة انخفضت بفعل مخاوف بشأن الاستهلاك الشخصي المحلي وتباطؤ الطلب من الصين.

وأغلق المؤشر نيكي القياسي مرتفعا 1.3 بالمئة إلى 22549.24 نقطة بعد أن انخفض 1.8 بالمئة أمس الاثنين ليغلق عند أدنى مستوى منذ 21 أغسطس.

ويقول متعاملون إن المكاسب التي حققها المؤشر اليوم ترجع في الأساس إلى انتعاش لعوامل فنية، إذ أن المؤشر نيكي كان منخفضا خمسة بالمئة عن متوسطه المتحرك في 25 يوما.

وارتفعت أسهم ذات ثقل على المؤشر مثل سوفت بنك وفاست ريتيلينج 3.6 بالمئة وأربعة بالمئة على الترتيب بعد أن تعرضت لعمليات بيع كثيفة أمس الاثنين.

كما ارتفعت أسهم شركات صناعة السيارات، إذ صعد سهم تويوتا موتور 1.1 بالمئة وهوندا موتور 1.9 بالمئة.

وانخفض قطاع البيع بالتجزئة لليوم الرابع. ويواجه القطاع ضربة مزدوجة جراء تباطؤ الاستهلاك في اليابان وضعف الطلب من الصين.

وسجلت شركات إدارة المتاجر أداء دون السوق، مع انخفاض سهم تاكاشيمايا 0.9 بالمئة وتراجع سهم اسيتان ميتسوكوشي واحدا بالمئة.

وزاد المؤشر توبكس الأوسع نطاقا 0.7 بالمئة لينهي الجلسة عند 1687.91 نقطة.