«عكاظ» (النشر الالكتروني)
أكد مدرب المنتخب العراقي سريتشكو كاتانيتس، خلال المؤتمر الصحفي الذي أقيم بعد لقاء فريقه بمنتخب الأرجنتين في افتتاح بطولة سوبر كلاسيكو، والذي خسره بأربعة أهداف دون مقابل، أن المواجهة كانت صعبة جداً مع منتخب قوي يعد من أكبر المنتخبات العالمية.

وقال كاتانيتس: «الجميل أننا نتعرف على مستوى فريقنا وإمكاناته، ونتمنى أن نتحسن في المباراة القادمة، وحصلت على معلومات كبيرة والآن اتضح أن لدينا ضعف في الجانب البدني».

ونوه المدرب في حديثه، بأنه يأمل أن يكون فريقه أفضل في المباريات القادمة، لافتاً إلى أنه في الشوط الأول من اللقاء كان الفريق جيداً نوعاً ما في المستوى العام، ولكن الفريق لم يكن متقارب في وسط الملعب، ولم يكن هناك قتال على الكرة من قِبل اللاعبين».

وزاد: "هذه المباراة الثانية لي في قيادة الفريق فنياً وما زلت أتعرف على اللاعبين، ومن الطبيعي أنني ما زلت لم أستقر على تشكيل محدد».

وعن المواجهة القادمة في البطولة مع المنتخب السعودي، أشار إلى أن المواجهة ستكون قوية، وأنه سيُبقي على ذات اللاعبين الذين استدعاهم للبطولة».

من جانبه، عبَّر ليونيل سكالوني مدرب منتخب الأرجنتين عن تهنئته للمنتخب العراقي على التنظيم الجيد الذي ظهر به أمامه خصوصا في الشوط الأول، وأشار بأنه مع مرور وقت اللقاء بدأت تظهر الفوارق الفنية لصالحه.

وأكد في حديثه بعد المباراة التي انتهت بفوز الأرجنتين 4-0، أنه فريقه لم يُقدِّم مجهود كبير في لقاء العراق بسبب إعياء السفر.

وأشار إلى أنه سيُغلق مناطق فريقه الخلفية أمام المنتخب البرازيلي، وسيلعب لقاء جيد وسينافسهم في المباراة القادمة المقرر إقامتها في مدينة جدة.

ونوه في حديثه بأنه من المستحيل أنه يلعب في المباريات القادمة بدون نجم الفريق ليونيل ميسي.

وقال: «سأسعى لاستدعائه في الفترات القادمة لنكون فريقاً قوياً مستقبلاً».