«عكاظ» (عدن)
التقى نائب الرئيس اليمني الفريق الركن علي محسن صالح اليوم (الأربعاء)، مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفيث.

وناقش الجانبان، خلال اللقاء وفقًا لوكالة الأنباء اليمنية، المستجدات والجهود الأممية المبذولة للتوصل إلى حل سلمي.

وجدد المسؤول اليمني، التأكيد على توجه الحكومة للسلام الدائم المرتكز على مرجعيات المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني والقرار الأممي 2216، بما يفضي إلى إنهاء الانقلاب واستعادة الدولة اليمنية.

وأكد نائب الرئيس اليمني أن الحكومة الشرعية تعاملت بإيجابية مع كل دعوات السلام وجولات المشاورات، مقابل تعنت الإنقلابيين وصلفهم، الأمر الذي يعكس استهتارهم واستخفافهم بالسلام وبجهود الأمم المتحدة.