عبدالله السميري (الشبحة)
رعى وكيل محافظ أملج مسعود الجهني مساء أمس، احتفال آهالي الشبحة باليوم الوطني الـ88، وبمشاركة عدد من المسؤولين من مدنيين وعسكريين بالإدارات الحكومية بالشبحة والمشايخ والأعيان.

وانطلقت الاحتفالات الوطنية بمركز الشبحة التابع لمحافظة أملج والمراكز المجاورة بمناسبة اليوم الوطني الـ88 بمسيرة وطنية من وسط مركز الشبحة بمشاركة جميع الإدارات الحكومية من مدنية وعسكرية وبمشاركة من إدارة مرور محافظة أملج.

وشارك أكثر من 300 فرد سيراً على الأقدام بمشاركة الخيول العربية الأصيلة، وصاحب المسيرة الأهازيج الوطنية التي تتغنى بالوطن، وعند وصول المسيرة إلى مقر الاحتفال في المركز الحضاري كان في استقبالها الضيافة العربية على طريقة أهالي الشبحة بالتمر والسمن والقهوة العربية.

وانطلقت بعد صلاة المغرب فقرات الاحتفالات المسرحية التي قدمت لمحات من الماضي عبر حوارات مع كبار السن في المنطقة وتخللها العديد من المسابقات والجوائز والهدايا للكبار والصغار ما أدخل البهجة والسرور في نفوس الحضور.

وبعد صلاة العشاء بدأ الحفل الخطابي الرسمي والذي تنوع بين الكلمات الوطنية لمسؤولي مركز الشبحة وكلمات تهنئة لأهالي المراكز المجاورة والقصائد التي تبتهج بالوطن وفقرات متنوعة عدة منها الألعاب النارية التي أضاءت سماء الشبحة والتي تعيش هذه الأيام أجواء ماطرة بشكل متواصل وقد نالت جميع الفقرات رضا واستحسان الحضور الغفير، وكانت الفقرة الختامية أوبريت دام عزك يا وطن قدمه للحضور مجموعة كبيرة من أبناء الشبحة وشارك بهذا الأوبريت والذي اختتم على طريقة العرضة السعودية راعي الحفل وجميع الضيوف.