رويترز (لندن)
ارتفع الدولار اليوم (الاثنين) ليتوقف الاتجاه النزولي للعملة الأمريكية الذي استمر أسبوعين مع شراء المستثمرين في العملة قبل زيادة في سعر الفائدة متوقعة إلى حد كبير هذا الأسبوع بينما حدت مخاوف الحرب التجارية من إقبال المستثمرين على المخاطرة.

وعانى الدولار مع انحسار مخاوف الحرب التجارية وتبني البنوك المركزية في الأسواق الناشئة بقيادة تركيا خطوات قوية لتحقيق الاستقرار في السوق.

لكن التوترات عادت لدائرة الضوء مطلع الأسبوع ودعمت الدولار بعد أن أصدرت بكين وثيقة بشأن الخلاف التجاري وقالت إنها ستطالب بنتيجة معقولة بينما وصفت الأساليب الأمريكية «بالتنمر».

وارتفع مؤشر الدولار 0.1% إلى 94.37 مقابل سلة من العملات.

واستقر اليورو عند 1.1745 دولار بفضل بعض الارتياح إزاء تسوية الائتلاف الحاكم للمستشارة الألمانية أنغيلا ميركل أمس (الأحد) خلافا بشأن مدير المخابرات الذي مسته فضيحة كانت تهدد الحكومة التي تشكلت قبل ستة أشهر.

وكان الجنيه الإسترليني الرابح الأكبر مقابل الدولار في التعاملات المبكرة في لندن وارتفع نصف نقطة مئوية فوق مستوى 1.31 دولار بعد تصريحات للوزير المكلف بمحادثات الخروج من الاتحاد الأوروبي دومينيك راب في بريطانيا اليوم إذ أبدى ثقته في إحراز تقدم والتوصل إلى اتفاق بشأن الانفصال.