عبدالرحمن الحجاب (الرياض)
أعفى رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة رئيس اللجنة الأولمبية العربية السعودية تركي آل الشيخ، سامي الجابر من رئاسة نادي الهلال، وكلفه مستشاراً للهيئة العامة للرياضة، ومسؤولاً عن العلاقات الدولية، وتكليف الأمير محمد بن فيصل رئيساً للنادي. جاء ذلك عبر حساب آل الشيخ الشخصي في تويتر قائلا: «بصفتي رئيساً للجنة الأولمبية فقد تم إعفاء رئيس مجلس إدارة نادي الهلال الأخ سامي الجابر، وتكليفه مستشاراً للهيئة العامة للرياضة، ومسؤولاً عن العلاقات الدولية، كما تم تكليف أخي الأمير محمد بن فيصل رئيساً لمجلس إدارة نادي الهلال. كل التوفيق لهما».

ومن جانبه، عبر الأمير محمد بن فيصل عن سعادته بقرار تكليفه في تغريدتين عبر تويتر قائلا: «بكثير من الاعتزاز تشرفت بهذا التكليف لقيادة كيان الهلال العظيم. كل الشكر لمولاي خادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي عهده حفظهما الله، على ما تجده الرياضة من دعم واهتمام، وشكرا لثقة معالي الأستاذ تركي آل الشيخ، شكرا لأخي سامي الجابر على ما قدمه جمهور الهلال الغالي. أعدكم بفريق لا يقهر».

المفرج لـ«عكاظ»: انتقال العابد «كذبة»

وعلى صعيد آخر، دحض مدير الكرة في الفريق الأول لكرة القدم بنادي الهلال فهد المفرج كافة الشائعات المتداولة خلال الأيام القليلة الماضية حول رحيل النجم الدولي نواف العابد من صفوف «الزعيم» إلى نادي الشباب بنظام الإعارة خلال فترة الانتقالات الشتوية القادمة.

جاء ذلك خلال حديثه، الذي خص به «عكاظ»، وقال فيه: «كل ما نشر عن انتقال أو إعارة نجمنا الدولي لاعب خط الوسط نواف العابد إلى أحد الأندية غير صحيح، ولا يمت للحقيقة بأي صلة لا من قريب ولا من بعيد».

وأضاف المفرج: «هل هناك حديث بعدما ظهر العابد من خلال حسابه الرسمي في موقع التواصل الاجتماعي نافيا كل ما تم نشره عبر بعض وسائل الإعلام، إذ أكد اللاعب أنه ولد في الهلال وعاش معه لحظات الفرح والإنجاز، فكيف له أن يتركه».

وظهر نواف العابد من خلال حسابه الرسمي بـ«تويتر» قاطعاً الشكوك التي كانت تحوم حول رحيله من البيت الأزرق، وغرد قائلاً: «ولدت لاعباً في الهلال، عشت الفرح والإنجاز مع الهلال، عرفت المنصات ورفعت الذهب مع الهلال، وبيني وبين جمهور الهلال علاقة أبدية فكيف أترك الهلال!»، وأضاف: «خدمت الهلال، وقدمني للجمهور، ولن أنسى فضله، وسأكون مع أي قرار يخدم النادي ويحقق مصلحته قبل كل شيء».