«عكاظ» (سيئون)
سلّم فريق مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية، أمس (الثلاثاء) مكتب وزارة الصحة العامة والسكان بحضرموت -الوادي والصحراء-، 145 طناً من المحاليل الوريدية (خافضات للحمى ومضادات حيوية) إضافة إلى محاليل وريدية (أملاح معدنية وجلوكوز) للمرافق الصحية والمراكز التخصصية بمديريات الوادي والصحراء منها 11 1196 جالون محاليل لمراكز الغسيل بسيئون والقطن وهي أحد أجزاء مكونات جلسات الاستصفاء الدموي لمرضى الغسيل الكلوي، وذلك في إطار جهود المركز المتواصلة لأعماله الإنسانية في دعم القطاع الصحي وتخفيف معاناة المواطنين في حضرموت في الظروف الراهنة.

وعبر وكيل محافظة حضرموت لشؤون مديريات الوادي والصحراء عصام حبريش الكثيري، باسم السلطة المحلية ومواطني الوادي والصحراء عن الشكر الجزيل لحكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمين على الوقوف الأخوي مع أهاليهم في حضرموت خصوصاً واليمن بشكل عام في ظل الظروف الراهنة وعلى ما يقدمه مركز الملك سلمان للإغاثة من جهود ليس في الجانب الصحي فحسب بل في مختلف الجوانب الإغاثية والإنسانية.

وقال في حفلة التسليم التي أقيمت بمركز اليسر للكلية الصناعية بسيئون: «نتسلم اليوم هذه المنحة في أول يوم من العام الهجري الجديد 1440، الأمر الذي يجعل الجميع يستبشر خيراً، وهذا الدعم الكبير المتواصل في المجال الصحي الذي تقدمه مملكة الخير لحضرموت الوادي والصحراء الممثل بتقديم المساعدات الطبية والصحية من محاليل وأدوية التي سيتم توزيعها على كل المستشفيات والمراكز بكل مديريات حضرموت».

فيما أكد المدير العام لمكتب وزارة الصحة العامة والسكان بالمحافظة الدكتور هاني خالد العمودي أن هذه المنحة ستسهم في الحد من معاناة المرضى وسيتم توزيعها لجميع المرافق الصحية في عموم المديريات وفقا لخطة التوزيع.

وأضاف: «نستقبل العام الهجري الجديد بهذه المنحة المباركة من مركز الملك سلمان للإغاثة الذي عودنا دائماً على دعمه المتواصل للقطاع الصحي في كل أرجاء اليمن بشكل عام وفي هذه المحافظة خصوصاً»، مقدما شكره وتقديره للقائمين على مركز الملك سلمان للإغاثة على حرصهم الدائم على دعم القطاع الصحي في اليمن.