أ ف ب (باريس)
أوضح الألماني المدير الفني للفريق الأول لكرة القدم بنادي باريس سان جيرمان الفرنسي أن قراره الذي اتخذه حول تواجد النجم المعتزل الإيطالي المخضرم الحارس بوفون بجانبه على «دكة البدلاء» ليس مقياساً أنه ليس على قدر المسؤولية، أو أن القرار نهائي، بل على العكس تماماً فهو دافع قوي لزميله الدولي الفرنسي الحارس ألفونس أريولا لكي يكون الحارسين في أتم الجاهزية التامة من جميع النواحي الفنية والمعنوية.

جاء حديث توخيل لصحيفة «as» الإسبانية والتي قال فيها: اتخذت قراري بشأن حراسة المرمى خلال المباريات القادمة، أريولا أساسي وبوفون احتياطي، مع العلم أن ذلك القرار لا يعتبر «نهائيا»، بل قد أغيره في أي وقت ولحظة.

وأضاف: الجميع يعلم بأن النجم الشاب أريولا قادم من أكاديمية باريس سان جيرمان، والفريق يعتبر كل شيء بالنسبة له، وبالتأكيد يرغب في النجاح هنا معنا، وهذا موقف يجب أن نحترمه، وبوفون حارس عظيم وكبير لا يحتاج إلى شهادة من توخيل أو غيره، لذلك الاثنان لديهما الدافع القوي لخدمة الفريق في كافة المباريات المحلية والقارية.