«عكاظ» (أريزونا)
تورط مستشفى أمريكي في إدارة أحد أقسامه بعد أن فوجئ بحمل 16 ممرضة عاملة في قسم العناية المركزة في التوقيت ذاته بالمصادفة، وخلال مؤتمر صحفي للممرضات في المستشفى قالت إحداهن مازحة: «لا بد أن هناك شيئا في الماء»، وأضافت أيضا: «أو ربما مؤامرة مشتركة للحصول على إجازة خلال عطلة أعياد الميلاد»، غير أن الممرضة إيج باكرد قالت إن ما حدث عبارة عن «مصادفة سعيدة»، مشيرة إلى أن حالة الحمل الجماعي لم تكن مخططة أو منسقة على الإطلاق.

وبحسب «سكاي نيوز» قالت الممرضة راشيل شيرمان إنهن في البداية لم يدركن حقيقة هذا الأمر، غير أن الأمر اتضح بعد إنشاء صفحة للحوامل في المستشفى على موقع فيسبوك.

ورغم أن الحدث سعيد للممرضات في وحدة العناية المركزة، إلا أنه يبدو أن الإدارة في المستشفى ستكون في ورطة وستعاني جراء الحمل الجماعي، إذ من الواضح أنها ستضطر إلى البحث عن ممرضات لتعويض الغياب الطويل للممرضات الحوامل بعد الولادة ومدته 3 أشهر.