صالح الحربي (جدة)
توج سفير خادم الحرمين الشريفين في المملكة المتحدة الأمير محمد بن نواف ورئيس هيئة الرياضة تركي آل الشيخ فريق الهلال بكأس السوبر بعد تغلبه على الاتحاد بنتيجة (2/1) في اللقاء الذي جمعهما على ملعب «لوفتس رود» في لندن، سجل للهلال كارلوس إدواردو (د. 35)، ريفاس (د. 61)، فيما سجل للاتحاد كريم الأحمدي (د. 66).

بدأ اللقاء بفرض الهلال سيطرته المطلقة على المجريات لتسنح له فرص عديدة استطاع من إحداها البرازيلي كارلوس إدواردو من وضع فريقه في المقدمة (د:35) مستغلا هفوة المدافع أحمد عسيري ليواجه عساف القرني ويسددها قوية في منتصف المرمى، ولم تسنح للاتحاد سوى فرصة وحيدة عن طريق فهد المولد ولكن الدفاع أبعدها قبل أن تصل للحارس علي الحبسي.

وفي الشوط الثاني زج المدرب دياز بالمهاجم بيزتش بدلاً من فالديفيا، ليبدأ الاتحاد مهاجما وتتهيأ للاعبه حسن معاذ كرة مرت بجوار القائم رد عليه محمد كنو بأخرى أبعدها عساف القرني لركلة زاوية، وكاد رومارينيو يسجل التعادل بعد تمريرة ذكية من فيلانويفا ولكن كرته مرت بجوار القائم في الدقيقة 59، قبل أن يأتي ريفاس بالخبر اليقين عند الدقيقة 61 عندما سجل الهدف الثاني لفريقه بعد تجاوزه الحارس عساف القرني ووضعها في المرمى، وبعد أربع دقائق سدد جوناس كرة قوية من خارج الثمانية عشر أبعدها علي الحبسي ببراعة.

وفيما قلص النجم كريم الأحمدي النتيجة بتسديدة من خارج الثمانية عشر تغيرت اتجاهها وسكنت الشباك الهلالية كهدف أول للاتحاد، ورد سالم الدوسري بتسديدة من خارج الثمانية عشر طار لها عساف وأبعدها، وكاد حسن معاذ أن يهز شباك فريقه عندما أراد إبعاد الكرة برأسه ولكنها ارتطمت بالعارضة، وبعد أربع دقائق بدل ضائع أعلن الحكم التركي شاكير عن نهاية اللقاء بفوز الهلال بهدفين لهدف.