أ ف ب (واشنطن)
توعدت تركيا اليوم (الجمعة) بالرد إذا قررت الولايات المتحدة تنفيذ تهديداتها بتشديد العقوبات عليها ما لم تفرج عن قس أمريكي، الأمر الذي أثر سلباً على قيمة الليرة التركية.

وفيما تسعى الحكومة التركية إلى طمأنة الأسواق بشأن متانة اقتصادها، حذّر وزير الخزانة الأمريكي ستيفن منوتشين من أن الولايات المتحدة ستفرض عقوبات إضافية على أنقرة إذا لم تفرج عن القس أندرو برانسون.

ونقلت وكالة أنباء الأناضول عن وزيرة التجارة التركية روهصار بكجان قولها «رددنا على العقوبات الأمريكية بالتوافق مع قواعد منظمة التجارة العالمية وسنستمر في القيام بذلك».

ورفض القضاء التركي اليوم التماساً جديدا للافراج عن القس الأمريكي بعدما رد أمس (الأربعاء) طلباً مماثلاً.

وفي حين يبدو أن لا تهدئة في الأزمة الدبلوماسية بين البلدين الحليفين في حلف شمال الأطلسي، تراجعت قيمة الليرة التركية مجدداً اليوم بعد أن تحسنت بشكل طفيف هذا الأسبوع.

فعند الساعة 09,30 ت غ خسرت الليرة التركية حوالى 5% من قيمتها أمام الدولار، وفقدت الأرباح التي حققتها بالأمس وتراجعت إلى 6,1246 ليرات للدولار.