«عكاظ» (القاهرة)
فاجأت الممثلة المصرية المعتزلة حلا شيحة جمهورها بالعزوف عن اعتزالها وخلع الحجاب والعودة إلى التمثيل مرة أخرى، بعد غياب أكثر من 11 عاما عن الشاشة بحسب ما ذكرته في بيان صحفي، كان مضمونه بمثابة صدمة لم يتوقعها كثيرون، خصوصا أن اعتزالها وعودتها للتمثيل تكرر من قبل، فقد سبق أن اعتزلت 3 سنوات كاملة، قبل أن تعود مرة أخرى إلى الفن ثم تعتزل من جديد.

وأكدت عبر بيان صحفي (الأربعاء) «اشتياقها الكبير للوقوف أمام الكاميرا والمشاركة في تقديم أعمال تحمل مضامين وأفكارا تنتصر للإنسانية، وهو الأمر الذي شجعها عليه زوجها»، لافتة إلى أنها «تعيش هذه الأيام حالة إنسانية وفنية مبهجة لقرب عودتها لتقديم ما تحب من أعمال سيكون لها تأثيرها في الوجدان مثل أعمالها السابقة».

واعتزلت حلا التمثيل وارتدت الحجاب عام 2006 بعد بطولتها لفيلم «كامل الأوصاف»، الذي ظهرت خلاله بالحجاب، وبعدها ارتداء النقاب.

وكانت قد قالت إن «قرار اعتزالها نهائي»، وإن «ارتداءها الحجاب جاء عن قناعة شديدة».