«عكاظ» (الرياض)
في بادرة ذات مغزى يندرج في سياق الأزمة الراهنة في العلاقات السعودية - الكندية؛ أبلغ مكتب خدمات المواطنين الأمريكيين (ACS)، التابع للسفارة الأمريكية بالرياض، مواطنيه - في «تغريدة» على حسابه بموقع «تويتر» أمس - بأن «أي شخص في المملكة العربية السعودية يخضع لقوانين السعودية. إذا انتهكت القانون السعودي وتم احتجازك، فليس بمستطاع سفارة الولايات المتحدة أو قنصليتها أن تخرجك من السجن. سنسعى إلى زيارتك ومراقبة وضعك أثناء احتجازك».