«عكاظ» (تبوك)
التقى أمير منطقة تبوك الأمير فهد بن سلطان بن عبدالعزيز، في لقائه الأسبوعي أمس (الاثنين)، رؤساء وقضاة المحاكم ومشايخ القبائل ومديري الإدارات الحكومية من مدنيين وعسكريين وجمعاً من المواطنين، وذلك في القصر الحكومي بتبوك.

وفي مستهل الجلسة، رحب أمير المنطقة بالجميع، مؤكداً على اكتمال جاهزية مدينة الحجاج بمنفذ حالة عمار لاستقبال الحجاج القادمين عبر المنفذ، واستعداد القطاعات الحكومية المشاركة من خلال لجنة أعمال الحج والعمرة لخدمة ضيوف بيت الله الحرام، بعد أن تشرع مدينة الحجاج أبوابها في الـ16 من الشهر الجاري، تنفيذاً لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وولي العهد، ومتابعة وزير الداخلية لخدمة القادمين للحج من الدول العربية والإسلامية.

وتناول أمير تبوك في حديثه للمواطنين العديد من الموضوعات التي تهم المنطقة في مختلف المجالات ومنها الشأن الاجتماعي، داعياً الله العلي القدير أن يديم على بلادنا أمنها وعزها واستقرارها في ظل قيادة خادم الحرمين الشريفين وولي عهده.

بعد ذلك تناول الجميع طعام العشاء على مائدته. حضر اللقاء وكيل إمارة منطقة تبوك محمد بن عبدالله الحقباني.