واس (إسلام آباد)
أكد مسؤولون باكستانيون أن قوات الأمن الباكستانية تمكنت من القضاء على الزعيم الإقليمي لتنظيم «داعش» الإرهابي في إقليم بلوشستان.

وذكرت وسائل الإعلام الباكستانية نقلاً عن مصادر أمنية بأن قوات الأمن نفذت عملية صباح اليوم (الجمعة) في منطقة «قلات» بإقليم بلوشستان، بناء على معلومات استخباراتية، وتمكنت من القضاء على ثلاثة إرهابيين بينهم «مفتي هداية الله» الذي يعتبر زعيم تنظيم «داعش ـ فرع بلوشستان».

وأضافت بأن مفتي هداية الله كان العقل المدبر للهجوم الانتحاري الذي استهدف تجمعاً انتخابياً في منطقة «مستونج» بإقليم بلوشستان يوم الجمعة الماضية وأدى إلى مقتل 128 شخصاً وإصابة نحو 200 بجروح، وتبنى تنظيم «داعش» مسؤوليته، بالإضافة إلى تورطه في تنفيذ معظم الأعمال الإرهابية التي نفذها التنظيم الإرهابي في بلوشستان خلال الفترة الماضية.