«عكاظ» (بيروت)
أثار إعلان رئيس البرلمان اللبناني نبيه بري عزمه إقرار قوانين لتشريع زراعة الحشيش، أمس الأول، جدلا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي، رغم تأكيد بري أن التشريع سيفيد في الاستعمالات الطبية أسوة بالعديد من الدول الأوروبية وبعض الولايات الأمريكية، إلا أن «تويتر» غص بالردود التي سخرت من هذه الخطوة. فيما اعتبر مراقبون أن المناطق التي تشكل الحاضنة الشعبية لميليشيات حزب الله، لاسيما في بعلبك، والمستمرة في زراعة الحشيش هي المستفيدة من سطوة سلاح الحزب. ورأى مغردون أن مساعي تشريع الحشيش ستساهم في مزيد من الفوضى في لبنان، الذي يشهد تصاعد سيطرة حزب الله على مفاصل الدولة. وتحت وسم «#إذا_شرعوا_الحشيش»، قال أحد المغردين: «لبنان رايح رايح شو وقفت ع الحشيش»، وسخرت أخرى قائلة: «إذا شرّعوا الحشيش رح نشتاق للبندورة والحبقة». وفي إشارة مباشرة لحزب الله، قال مغرد: «لبنان سيستغني عن السياحة عشان حزب الله لا يزعل، وبدلها بيزرعون حشيش ويهربونه لدول العالم كله عشان الحزب ما يتخلى عن سلاحو».