أحمد اللحياني (مكة المكرمة)
علمت «عكاظ» أن المتهم بقتل الشاب عمر المطرفي (27 عاما) في شوال الماضي، جار للمجني عليه ويقطن في ذات الحي، وادعى أنه تعرض لأعمال سحر ما دفعه لارتكاب الجريمة. وزادت المصادر أن القاتل اعترف بفعلته أمام الأجهزة المختصة. يشار إلى أن المطرفي المغدور عقد قرانه على كريمة أحد أقاربه قبل أشهر قليلة وتم تجهيز لوازم فرحه، وكان من المنتظر أن يتم الزفاف في شهر ذي الحجة القادم، وطبقا لشهود عيان في مسرح الجريمة، فإن المجني عليه درج على الجلوس مع أقاربه في مجلس بالحي، ووصلت سيارة يقودها شخص، واستدعى المجني عليه على انفراد وعندما اقترب منه أطلق عليه عدة رصاصات قبل أن يلوذ بالفرار. وقال أقارب للقتيل إنه عرف بحسن السيرة واستقبل قاتله بعبارة «تفضل حياك الله» قبل أن يلقى حتفه بكاتم صوت.