«عكاظ» (جدة)
دشنت وزارة الحج والعمرة رابطا إلكترونيا لتمكين الأشقاء القطريين الراغبين في أداء فريضة الحج من تسجيل بياناتهم واختيار الخدمات التي تتناسب مع احتياجاتهم، وذلك بسبب تعنت السلطات القطرية، واستمرار عدم تجاوب وتعاون وزارة الأوقاف القطرية مع الجهات المعنية في المملكة العربية السعودية لإنهاء ترتيبات شؤون ومتطلبات الحجاج.

وجاء في بيان للوزارة بهذا الشأن «إلحاقا لبيان وزارة الحج والعمرة بتاريخ 16/‏10/‏ 1439، وما تضمنه بأنها ستحدد رابطاً مباشراً للحجاج القطريين، بعد عدم تجاوب وتعاون وزارة الأوقاف القطرية مع الجهات المعنية في المملكة العربية السعودية لإنهاء ترتيبات شؤون ومتطلبات الحجاج القطريين؛ فقد أنهت وزارة الحج والعمرة كافة الترتيبات اللازمة لخدمة الحجاج القطريين الراغبين في أداء فريضة الحج لهذا العام 1439، حيث خصصت الوزارة الرابط الإلكتروني (https:/‏/‏qh.haj.gov.sa)، لتمكين المواطنين القطريين الأشقاء من تسجيل بياناتهم واختيار الخدمات التي تتناسب مع احتياجاتهم».

وأكدت الوزارة أن حكومة المملكة العربية السعودية وبتوجيهات من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، ترحب بقدوم جميع المسلمين من الحجاج والمعتمرين والزوار من مختلف أقطار العالم، كما أنها لن تألو جهداً في تقديم كافة الخدمات والتسهيلات التي تمكنهم من أداء مناسكهم وشعائرهم بيسر وسهولة.

وكانت وزارة الحج والعمرة قد أعلنت عن إجراءات جديدة بشأن حجاج دولة قطر، وقالت في بيان رسمي، إنه «نظرا لعدم تجاوب مكتب شؤون حجاج قطر مع الجهات المعنية لإنهاء ترتيبات شؤون ومتطلبات الحجاج القطريين، وإضاعة الوقت دون تحقيق أي تقدم بإنهاء الإجراءات اللازمة لتمكين المواطنين القطريين من أداء فريضة الحج، فإن وزارة الحج والعمرة ترحب بقدوم الأشقاء القطريين الراغبين في أداء مناسك الحج لهذا العام 1439 عبر مطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة، ويمكن للراغبين في أداء فريضة الحج من الإخوة الأشقاء التسجيل عن طريق الرابط الذي سيتم تخصيصه في موقع الوزارة الإلكتروني الذي سيكون متاحاً بدءا من مطلع ذي القعدة». وأوضحت الوزارة أنه «يمكن للحجاج القطريين من خلال الموقع الجديد التعاقد على الخدمات التي يحتاجونها من (سكن ونقل وإعاشة) في مكة المكرمة والمدينة المنورة والمشاعر المقدسة مع المؤسسة الأهلية المعنية بخدمة الحجاج القطريين وحسب رغباتهم كغيرهم من الحجاج القادمين من مختلف دول العالم». ولفتت إلى أنه سيكون قدوم ومغادرة الحجاج القطريين عبر مطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة، وعن طريق أي من شركات الطيران، ما عدا الخطوط الجوية القطرية.

كما أعلنت وزارة الحج والعمرة انتهاءها من ترتيبات قدوم نحو مليوني حاج من مختلف دول العالم لموسم حج هذا العام 1439، وذلك تنفيذا لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وولي العهد الأمير محمد بن سلمان، بتسخير الإمكانات البشرية والمادية، لخدمة ورعاية الحجيج، وتمكينهم من أداء الركن العظيم بيسر وطمأنينة.