فاطمة آل دبيس (الدمام)
كشفت مصادر لـ«عكاظ»، أن محكمة الاستئناف أيدت - في جلسة واحدة - حكما غيابيا أصدرته محكمة الأحوال الشخصية بجدة، يقضي بنزع الولاية من أب عنّف بناته الخمس، ومنح جدتهن لأمهن حق ولايتهن.

ووفق الحيثيات، فإن القاضي برر الحكم رأفة بالفتيات وبحالهن، كون الرحمة انتزعت من قلب الأب.

وكانت المدعية (الجدة) رفعت دعوى ضد الأب، في محكمة الأحوال الشخصية، طالبت فيها بنزع ولاية البنات من الأب، وتمكينها، لإنقاذهن - حسب الدعوى -، ووضع حد لتعنيفه.

وعزّزت «المدعية» دعواها بأدلة تقوي حجتها بحضانة الفتيات، فأحضرت تقريراً من المستشفى يثبت تعرضهن للعنف الجسدي والنفسي، وحينئذ أوكل القاضي للمدعية ولايتهن مؤقتاً، حمايةً لهن لحين الانتهاء من الإجراءات القضائية.

وسعت المحكمة إلى إحضار الأب بكافة السبل إلا أنه لم يحضر الجلسات، فخاطبت المحكمة الشرطة لإيقاف خدماته لحين مثوله أمام القضاء، وإلزامه بتمكين المدعية من ولاية البنات.

وقررت المحكمة الحكم غيابياً بإسقاط ولاية الأب المضطهد لفتياته ومنح الجدة ولايتهن، وصدق الحكم من الاستئناف في جلسة واحدة.