«عكاظ» (دبي)
أكدت المصرية زينة في بيان أصدرته أمس (الخميس) أنها ليست قيد الإقامة الجبرية في دبي، وذلك على خلفية مشاجرة مع عائلة أمريكية من أصول مصرية. يأتي ذلك بعد تردد شائعات تفيد بأن القنصلية الأمريكية في دبي تدخلت في المشاجرة، ما أسفر عن منع الطرفين من السفر حتى انتهاء التحقيق. وكشفت زينة تعرضها للاعتداء وانتهاك الخصوصية من العائلة المذكورة، ما دفعها للتقدم بشكوى رسمية للسلطات، واستدركت: سبب بقائي في دبي لعلاج أسنان ابني عز وزين. ونشرت صورة مع طبيب الأسنان محمد ناجي في عيادته، لتؤكد سبب زيارتها إلى دبي. وكان متداولو التواصل تناقلوا خبرا عن اتهام زينة بالاعتداء على عائلة أمريكية في دبي نهاية الشهر الماضي، وذلك حين صرخت في وجه ابنة سائح أمريكي (من أصل مصري) كما تعدت عليها بالسب، حين حاولت تصويرها في أحد الفنادق، وانتزعت منها الجوال وكسرته.