أروى خشيفاتي (جدة)

أثار زواج الداعية معز مسعود، من الفنانة شيري عادل، سيلاً من الجدل، والانتقادات، إذ مثل مفاجأة، وصدمة كبيرة لجمهور ومحبي كلا الشخصيتين على مواقع التواصل الاجتماعي.

وجاء الزواج "دون أية مقدمات أو تلميح، بحسب ما نشرته «العربية نت»، حيث اكتفى الثنائي بالإعلان عنه من خلال بيان أصدره المكتب الإعلامي لمسلسل "السهام المارقة"، الذي عرض في شهر رمضان الماضي، وشارك في إنتاجه معز مسعود وشاركت شيري في بطولته.

وأمام الانتقادات التي طالت الثنائي، قرر المخرج مجدي الهواري زوج الفنانة غادة عادل أن يدافع عنهما، حيث نشر الهواري صورة لمعز وشيري عبر حسابه على «انستغرام»، وعلّق عليها معربا عن دهشته من كم الأقاويل التي طالت الثنائي، على الرغم من كونهما «لم يسلكا مسلكا غير شرعي»، وإنما تزوجا بشكل شرعي.

وزاد الهواري: «عيب بقا، وبعدين إحنا ليه بنشوف نص الكوب، مش يمكن قصة حب، ولا هو عشان بيقول «قال الله، وقال الرسول» مش من حقه يحب، ولا هي عشان ممثلة تبقى حرام تتجوز».

وأوضح المخرج المصري أنه يتابع معز مسعود ويراه شخصا متوازنا للغاية و«غير مدعي» مثل غيره، مؤكدً أن كل تصرفاته التي يقوم بها تكون في العلن.

ومن المعروف أن معز مسعود من مواليد 1978، تخرج من كلية الاقتصاد في الجامعة الأمريكية بالقاهرة
عام 2000، حصل على درجة الماجستير في الدراسات الدينية وعلم اللاهوت من جامعة كامبريدج، وهو باحث وداعية إسلامي مصري، ومقدم برامج تلفزيونية وإذاعية عن الدين الإسلامي من منظوره الشرعي والسلوكي وعلاقته بالعالم المعاصر وبقية الأديان.

في نوفمبر 2011 اعتبرت مجلة "الإيكونومست" مسعود أحد أكثر خمسة دعاة مؤثرين في العالم الإسلامي، ويعتبر مسعود عضو في مؤسسة آل البيت للفكر الإسلامي، وكذلك باحث في علاقة علم النفس بالدين في جامعة كامبريدج بالمملكة المتحدة.

أما شيري عادل فهي ممثلة مصرية ولدت في 1988، بالقاهرة
، بدأت مشوارها الفني كطفلة إعلانات ثم انقطعت، لتعود مرة أخرى بأول أدوارها السينمائية في فيلم «أصحاب ولا بيزنس»، ثم كان ظهورها فيما بعد من خلال مشاركتها في العديد من الأعمال الدرامية التلفزيونية، والسينمائية.