«عكاظ» (جدة)
أصابت النجاحات الساحقة التي حققها التحالف العربي بقيادة السعودية زعيم الميليشيا الإرهابية الحوثية عبد الملك الحوثي بالهذيان والجنون الهستيري معترفاً بوصول قوات الجيش الوطني اليمني والتحالف إلى مطار الحديدة.

وزعم أن تحرير الحديدة والمناطق الساحلية سيؤدي إلى الإضرار بالمناطق التي تقع تحت سيطرة ميليشياته، مؤكداً بأن الانهيارات في صفوف ميليشياته بدأت منذ أكثر من 32 شهراً وعقب استعادة جزيرة ميون، وبدا محبطاً ومنهاراً وشاكياً من الحملة الإعلامية التي تواكب العملية العسكرية في الساحل الغربي، والدعم والتعاون الشعبي الكبير للجيش الوطني والإمكانيات المتفوقة على ميليشياته التي قدمها التحالف العربي لألوية المقاومة المقاتلة.

وأقر بعرقلته لجهود السلام ورفضه مبادرة الأمم المتحدة لتسليم محافظة وميناء الحديدة، معتبراً أن السيطرة على الحديدة واستعادة المدن اليمنية هدفها مواجهة ثورته التخريبية التي اجتاحت اليمن ودمرت مؤسساته الوطنية.