«عكاظ» (جازان)
نقل نائب أمير منطقة جازان الأمير محمد بن عبدالعزيز بن محمد بن عبدالعزيز أمس، تعازي ومواساة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان، وتعازي أمير منطقة جازان الأمير محمد بن ناصر، لوالد وذوي الشهيد وكيل رقيب أحمد بن حسين هديسي، أحد منسوبي القوات البرية الذي استشهد دفاعاً عن الوطن في الحد الجنوبي بمنطقة جازان.

وعبّر الأمير محمد بن عبدالعزيز عن فخر واعتزاز الجميع بالشهيد، داعيا الله عز وجل أن يتقبله بواسع رحمته ومغفرته، مؤكداً أن ما تقوم به مختلف القطاعات العسكرية من واجب ديني ووطني وبطولي كبير هو مصدر فخر واعتزاز لجميع أبناء الوطن.

من جانبهم، عبر والد وذوو الشهيد عن شكرهم للقيادة ولأمير منطقة جازان ونائبه على مواساتهم، مؤكدين أن ذلك نابع من حرص واهتمام حكومة خادم الحرمين الشريفين -حفظه الله- بأبنائها المواطنين في مختلف المناطق.

وكان وكيل إمارة منطقة جازان للشؤون الأمنية المكلف رياض بن محمد الشيخ أدى عصر أمس، الصلاة على الشهيد هديسي في جامع قرية جميما بمركز العالية التابع لمحافظة صبيا.

ونقل الشيخ تعازي القيادة لأسرة وذوي الشهيد، سائلًا الله عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته، وأن يسكنه فسيح جناته، وأن يلهم أهله وذويه الصبر والسلوان.

وأدّى الصلاة مع وكيل إمارة منطقة جازان للشؤون الأمنية المكلف، وكيل محافظة صبيا إبراهيم بن يحيى الألمعي، ورئيس مركز العالية يحيى بن محمد حمزة، وعدد من منسوبي القوات المسلحة، والمشايخ والأهالي.