«عكاظ» (الدمام)
استقبل نائب أمير المنطقة الشرقية الأمير أحمد بن فهد بن سلمان، أمس (الأربعاء) في مكتبه بديوان الإمارة، الأمين العام لمركز الملك عبدالعزيز للحوار الوطني الدكتور عبدالله الفوزان، والوفد المرافق معه.

واستعرض أبرز إنجازات الفرع بالمنطقة الشرقية والحوارات التي ينفذها الفرع، مشيداً ببرامج المركز ودوره في التلاحم الوطني، منوها بحرص حكومة خادم الحرمين وولي العهد، على أهمية الحوار وتعزيز قيم التعايش.

من جهة ثانية، دشن الأمير أحمد بن فهد، وقف «أمي» الخيري الذي أطلقته جمعية ود الخيرية للتكافل والتنمية الأسرية بالخبر، واطلع على تفاصيل المشروع والأهداف الاستثمارية من إقامته التي يعود ريعها لدعم أنشطة الجمعية والأسر التي ترعاها في أحياء الخبر محدودة الدخل، وذلك خلال استقباله وفد الجمعية، بحضور رئيسة مجلس إدارتها نعيمة الزامل وعدد من الداعمين وعضوات الجمعية.

وأكد نائب أمير المنطقة الشرقية، أهمية مثل هذه الأوقاف الخيرية في القطاع الثالث وانعكاساتها الإيجابية في تنمية الموارد المالية للجهات وتحقيق الاستدامة في أعمالها، مشيداً بما تقدمه جمعية ود الخيرية من جهود كبيرة في دعم الأسر المحتاجة بأحياء الخبر وعملها على تطوير وتنمية مجتمع هذه الأحياء بمختلف المجالات الحياتية.