نادر العنزي (تبوك)
تفتتح مدينة الحجاج بمنفذ حالة عمار غداً (الأحد)، أبوابها للمعتمرين والزوار القادمين عبر المنفذ، بعد إكمال الجهات الحكومية العاملة استعداداتها بالمدينة، بتوجيه ومتابعة أمير منطقة تبوك المشرف العام على أعمال الحج والعمرة الأمير فهد بن سلطان، لخدمة قوافل المعتمرين والزائرين القادمين عبر منفذ حالة عمار من الدول العربية والإسلامية.

وأوضح وكيل إمارة منطقة تبوك نائب المشرف العام على أعمال الحج والعمرة محمد بن عبدالله الحقباني، أن أمير المنطقة وجّه جميع الجهات الحكومية ذات العلاقة بخدمة المعتمرين والزوار بتقديم التسهيلات الكاملة خلال إنهاء إجراءات دخولهم، وبما يضمن خدمة مثالية للزوار والمعتمرين.

وأشار الحقباني إلى اكتمال تجهيزات واستعدادات كل جهة حكومية مشاركة في لجنة أعمال الحج والعمرة بمدينة الحجاج كافة، ووضع الخطط الضامنة لإنهاء الإجراءات الخاصة بالقادمين بصفة دقيقة وسريعة، إنهاء جوازات المعتمرين، والجمارك، وتوفير أفضل سبل الرعاية الصحية وخدمات الاتصالات والبلدية، لافتاً إلى جاهزية مركز الدعوة والإرشاد بمدينة الحجاج، الذي سيوفر لضيوف الرحمن المعلومة الصحيحة والموثوقة ذات العلاقة بعباداتهم التي يتضرعون إلى الله جل وعلا أن يتقبلها منهم، في حين تمركزت دوريات أمن الطرق والمرور في نقاطها المخصصة على جميع الطرق التي يسلكها المعتمرون في طريقهم إلى المدينة المنورة ومنها إلى مكة المكرمة، والعمل على تهيئة الطريق بما يضمن رحلة سالمة ويسيرة إلى بقاع الله المقدسة.