«عكاظ» (النشر الإلكتروني)

اقتراب موسم الصيف، يمثل أحد أبرز عوامل القلق لدى السيدات، بسبب ما يواجهن من تغيرات على بشرتهن بفعل التعرض لأشعة الشمس لفترات طويلة، ولذلك أنتجت هيمالايا مجموعة «النيم» للعناية بالبشرة.

ويعد الـنيم أحد أفضل أسرار شبه القارة الهندية، وتتمتع هذه النبتة بخصائص مفيدة، حيث تمتلك تأثيرًا قويًا في التبريد والتهدئة على البشرة، ويطلق على هذه العشبة السحرية اسم «ملكة الجلد» في علم الأعشاب الهندي (الايوريفيدا)، بسبب فوائدها في تنقية البشرة ونعومتها.

ويعمل غسول الوجه بالـنيم على تنقية وتنظيف البشرة عن طريق إزالة الزيت الفائض والشوائب منها بفضل الخصائص المضادة للجراثيم، فيساعد في السيطرة على البثور دون تجفيف الجلد، في حين يعمل المزيج الرائع في سكرَب الـنيم بعناصر تنقية البشرة وحبيبات المشمش على تقشير هادئ وناعم للبشرة ليساعد على تنظيف الرؤوس السوداء وخلايا الجلد الميتة، ليتركها نضرة وصحيّة.

وبفضل خصائص قناع الـنيم الذي يقوم على بتنقية البشرة من السموم، وينصح باستخدامه مرة أو مرتين أسبوعياً، لتتمتع بالفوائد الصحية للمزيج المهدئ والمُنقي من الكركم والطين الأرضي النقي، كما يتوفر على شكل قناع پيل أوف (قناع التقشير) الذي يساهم في التخفيف من الشوائب والعلامات الغير مرغوبة في البشرة.

وهناك مناديل الوجه النقية للتنظيف للحفاظ على نضارة الوجه، كونها مزودة بنبته النيم، حيث تساعد على إزالة الأوساخ والسموم والمكياج، ما يجعل البشرة أكثر انتعاشاً وإشراقاً.