أ ف ب (لاهاي)
دعا الزعيم السياسي السابق لصرب البوسنة رادوفان كرادجيتش، اليوم (الاثنين)، القضاء الدولي في لاهاي إلى الغاء الحكم الصادر بحقه بتهم الإبادة وجرائم خطيرة أخرى، نافياً بشدة أن يكون قد خطط لعمليات تطهير عرقي في دول البلقان.

وقال كرادجيتش في اليوم الاول من محاكمة استئناف تستمر يومين في لاهاي: «ليس من الممكن على الإطلاق أن يكون هناك شيء ما يُنسب الي في هذا الحكم صحيحاً».

وانتقد الرئيس السابق لجمهورية صرب البوسنة الذي اُتهم بمجزرة بلدة سريبرينيتسا وحصار العاصمة البوسنية ساراييفو، ادعاءات المحكمة الجنائية الدولية ووصفها بالخرافات.

وبعد وفاة الرئيس الصربي السابق سلوبوان ميلوسيفيتس خلال محاكمته، بات كرادجيتش أرفع مسؤول يحاكم بسبب حرب البوسنة التي اسفرت عن أكثر من 100 ألف قتيل و2،2 مليون مهجر ونازح بين 1992 و1994.