محمد النعمي (جدة)
أثار غياب رئيس نادي الاتحاد حمد الصنيع عن معسكر الفريق الكروي الأول في «جبل علي»، حفيظة الجماهير الاتحادية، إذ لم يرافق البعثة في معسكرها الإعدادي لنهائي كأس الملك أمام فريق الفيصلي.

واكتفت الجماهير الاتحادية بالسؤال عن أسباب الغياب الحقيقية للصنيع في مرافقة البعثة، وترى أسماء اتحادية أن الغياب كان الطريقة الوحيدة أمام الصنيع للاختفاء من اللاعبين الذين يطالبون بدفع مستحقاتهم المالية والتي تزيد على ١٠ أشهر، وأسند مهمة الإشراف على البعثة الاتحادية في معسكر جبل علي لمسؤول تطوير النادي خزام زارع، والذي ‏أوضح بأنهم بصدد استلام المبالغ المالية من حملة «ادعم ناديك» خلال الفترة القليلة القادمة كأول دفعة تضخ في خزينة العميد.

يذكر أن بعثة الفريق الكروي الأول لنادي الاتحاد وصلت أمس الأول لمدينة دبي الإماراتية، استعداداً لإقامة معسكر تحضيري، قبل نهائي كأس خادم الحرمين الشريفين، ومن المقرر أن يستمر معسكر الفريق حتى الثالث من مايو القادم، تمهيداً لخوض مواجهة نهائي كأس الملك أمام الفيصلي.