رويترز (فنومبينه)
قتل شاب مطلقته المعلمة، ثم انتحر بإلقاء نفسه في النهر من أعلى جسر. وبث الحادثة مباشرة على «فيسبوك» في أول واقعة من نوعها في كمبوديا. وكشفت شرطة إقليم كاندال في كمبوديا (الجمعة) إقدام راي تشاي راث (21 عاما) على قتل طليقته في المدرسة التي تعمل بها (الخميس)، ثم توجه إلى جسر تسوباسا وقفز في النهر. وقال متحدث الشرطة كيت تشانتاريت: بث القاتل الانتحار مباشرة على موقع التواصل. في حادثة لم تحدث من قبل، فهي القضية الأولى التي يبث فيها قاتل عملية انتحار. مؤكدا أن الشرطة لم تعثر على جثة الشاب. فيما قال متحدث باسم «فيسوك»: «إن الشركة تشعر بحزن عميق من هذه المأساة»، مؤكدا إزالة الفيديو. في إشارة لعدم ترويج الموقع للعنف أو الانتحار.