صالح محفوظ الغامدي (جدة)
فجر اللاعب الجزائري أيوب دكشي أزمة بين قطبي المنطقة الغربية ناديي الاتحاد والأهلي، بعد هروبه من القلعة وظهوره فجأة في تدريبات العميد، مما أثار حفيظة الأهلاويين رغم انتهاء علاقة الطرفين بعد عمل المخالصة الأهلاوية. وجاء احتجاج الأهلاويين على الكيفية التي انتقل بها دكشي إلى الاتحاد، إذ أكد مصدر أهلاوي أن اللاعب لا يزال على ملاك النادي رغم عمل مخالصة مالية معه، ولم يتم منحه خروجا نهائيا، وبالتالي وجوده مع العميد غير نظامي، خصوصا أن الاتحاد لم يبعث أي خطاب يطلب فيه تسجيل اللاعب أو خلافه، إذ اختفى الأخير عن الأنظار وبهذا الغياب اعتبر هاربا. وزاد المصدر: «نادي الاتحاد حاول تسفير اللاعب إلى بلاده ولكن منع من الجوازات كونه عليه تأخير عدم المغادرة وغرامة، وسفره يكون عن طريقنا، ولو سجله الاتحاد دون الرجوع لنا لاحتججنا لأنهم لم يسلكوا الطرق الرسمية معنا رغم أننا لا نحتاجه».

فيما أكد مصدر مقرب من الاتحاد أن النادي خاطب اللاعب ومدير أعماله وتم إنهاء جميع إجراءات تسجيله في الاتحاد الدولي وكذلك اتحاد اللعبة المحلي عبر خطاب رسمي ولم تتم الموافقة على تسجيله رغم اكتمال أوراقه، لاسيما أن زيارته على الهيئة والأهلي منحه مخالصة. مصدر في اتحاد الطائرة علل عبر «عكاظ» عدم الموافقة على تسجيل اللاعب بضرورة مغادرة اللاعب المملكة ومن ثم العودة للاتحاد بطريقة رسمية ليتم تسجيله، كونه لا يزال على ملاك الأهلي. وقال: «نادي الاتحاد استعد بسفر اللاعب وعودته وأرسل صورة من التذكرة، إلا أننا طلبنا صورة من جواز اللاعب ليثبت ذلك بالسفر والعودة، ولكن لم يحصل ذلك، واللاعب لا يزال موجودا بالمملكة». يذكر أن نادي الاتحاد قدم اعتذاره عن المشاركة في بطولة النخبة التي انحصرت بين الهلال والأهلي اللذين سيلتقيان في الرياض من مواجهتين لتحديد البطل.