علي فايع (أبها)
لن يفلح القتلة أو المجرمون وفئات الضلال في التأثير على حركة الناس والحياة في المجاردة.. المحافظة الخضراء الوادعة التي تحرسها القلوب وبسالة رجال الأمن الذين لا تغمض عيونهم لحظة..

تقع المجاردة شمال غربي منطقة عسير على مسافة 150 كم من مدينة أبها، وتتميز بقراها التراثية وآثارها التليدة فضلا عن جاذبيتها السياحية وتنوع جغرافيتها وطقسها وجبالها الشهيرة (تهوا وريمان) وهي العوامل التي ميزتها عن بقية المحافظات. وتحتضن المجاردة قرية الخطوة التراثية وقرية بني هلال. واشتهرت بمناخها الحار صيفا والمعتدل الدافئ شتاء ويعتدل المناخ في المرتفعات صيفًا، إذ يتميز بالطقس الشتوي خصوصا في المرتفعات بينما يميل إلى الدفء في المنخفضات ولم تغفل أعين التنمية هذه المحافظة فنالت نصيبها من النهضة والتعمير، الأمر الذي وضعها في صدارة الجمال بالمنطقة.