رويترز (لندن)
قالت رئيسة وزراء بريطانيا تيريزا ماي أمام البرلمان اليوم (الإثنين)، إن قرار بريطانيا توجيه ضربات جوية ضد سورية كان من أجل المصلحة الوطنية للبلاد وليس نتيجة ضغوط من الرئيس الأمريكي دونالد ترمب.

وقالت ماي: «لم نفعل هذا لأن ترمب طلب منا ذلك.. فعلناه لاعتقادنا أنه الشيء الصائب ولسنا وحدنا، فثمة تأييد دولي على نطاق واسع للإجراء الذي اتخذناه».