عبدالعزيز المشيطي (القريات)
أزالت أمانات المدن والبلديات في المناطق 3439 مركبة وهيكلاً تالفاً من شوارع الأحياء، وذلك خلال الأسبوع الأول من انطلاق مبادرة معالجة التشوه البصري التي تنفذها وزارة الشؤون البلدية والقروية.

وشملت الإحصائية 408 مركبات من أمانة المدينة المنورة، 127 مركبة من أمانة العاصمة المقدسة، 600 مركبة من أمانة الرياض, 125 مركبة من أمانة جازان، 589 مركبة من أمانة جدة، 50 مركبة من أمانة عسير، 369 مركبة من أمانة القصيم، 17 مركبة من أمانة الجوف، 70 مركبة من أمانة الأحساء، 190 مركبة من أمانة تبوك، 17 للباحة، 14 للطائف، 147 لأمانة حائل و48 مركبة لأمانة الحدود الشمالية.

وشددت الوزارة في بيان لها اليوم (السبت) حرصها على متابعة سير العمل وإنجاز المبادرات التي تم إطلاقها عبر برنامج «مدينتي 2018» الذي يتبناه القطاع البلدي ضمن برنامج التحول البلدي المنبثق من رؤية المملكة 2030 وبرنامج التحول الوطني 2020, التي تعنى بالارتقاء بجودة الخدمات المقدمة في المدن السعودية، وتحسين المشهد الحضري في المدن السعودية، والتفاعل مع المواطنين، وتسهيل الإجراءات، والتخصيص، والاستدامة المالية، وبرامج تحقيق الرؤية، وفعالية النظام البلدي وكفاءته.

وأوضحت أن المبادرة المكثفة التي تستمر على مدى 6 أسابيع متتالية تهدف لتحسين المشهد الحضري للمدن السعودية, مشيرة إلى أنها مستمرة لتحقيق الأثر الكبير خلال 6 أشهر عبر معالجة 15 مظهرا مسببا للتشوه البصري، مفيدة أن من أبرزها إزالة اللوحات الدعائية المخالفة والكتابات والملصقات المشوهة للمظهر العام، ومعالجة وضع الباعة الجائلين، وإزالة المظلات وهناجر المواقف الموجودة في الأراضي الفضاء داخل الأحياء، إلى جانب إزالة مخلفات البناء والهدم من الأراضي الفضاء، والنظافة بشكل عام.

وأبانت أن المبادرة ستتضمن كذلك إزالة السيارات التالفة والمهملة من الشوارع والميادين العامة، وإصلاح حفر الشوارع والأرصفة المتهالكة، وإصلاح أعمدة الإنارة ودراسة الضوابط والمعايير الخاصة بالأنشطة الخدمية، فضلا عن إزالة الاستراحات وأحواش الماشية والصناديق والعشش والمخيمات المنتشرة عشوائيا على مداخل المدن.

وأكدت الوزارة أن الفرق الميدانية التابعة للأمانات تتابع هذه المخالفات بصورة مستمرة لإزالتها أولا بأول، نظرا لما تسببه من تشوه بصري للأحياء والشوارع، لافتة إلى أن المبادرة ستسهم في تعزيز الوعي والسلوك الحضاري بأهمية المحافظة على البيئة وحماية المرافق العامة ومعالجة التلوث البصري بجميع المناطق.