أ ف ب (واشنطن)
أكد الرئيس الأمريكي دونالد ترمب ونظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون، اليوم (الأربعاء)، خلال اتصال هاتفي، ضرورة أن تتحمل روسيا تبعات تسميم الجاسوس الروسي السابق سيرغي سكريبال في المملكة المتحدة.

وقال البيت الأبيض في بيان مقتضب، إن الرئيسين كررا تضامنهما مع لندن بعد استخدام روسيا أسلحة كيميائية ضد أفراد على الأراضي البريطانية، وتوافقا على ضرورة اتخاذ إجراءات لتتحمل موسكو تبعات هذا الأمر.