«عكاظ» (الرياض)
رفع وزير التعليم الدكتور أحمد بن محمد العيسى باسمه وباسم كافة منسوبي الوزارة الشكر والتقدير إلى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وولي عهده الأمين، على ما يوليانه للتعليم في المملكة من دعم ورعاية غير محدودين.

جاء ذلك في سياق حصول وزارة التعليم، ممثلة للمملكة العربية السعودية، على جائزة القمة العالمية لمجتمع المعلومات للعام 2018م عن نظام «فارس - الخدمة الذاتية».

وسُلِمت الجائزة في حفلة أقيمت ضمن فعاليات القمة لهذا العام في جنيف اليوم (الثلاثاء)، إذ تعد القمة العالمية لمجتمع المعلومات النشاط الرئيسي للاتحاد الدولي للاتصالات التابع للأمم المتحدة لدعم تحول الدول لمجتمع المعلومات ونشر المعلوماتية واستخداماتها وثقافتها في العالم.

وأوضح نائب وزير التعليم رئيس اللجنة الإشرافية العليا لمشروع أنظمة الموارد الإدارية والمالية (فارس) الدكتور عبد الرحمن بن محمد العاصمي، أن هذا الفوز يعكس حجم الرعاية التي يحظى بها التعليم من لدنّ قيادتنا الحكيمة، ويوضّح مقدار الجهود التي بذلت منذ انطلاق هذا المشروع الوطني الرائد الذي حظي بدعم ورعاية من قبل وزير التعليم كونه أحد أهم المشاريع الإستراتيجية التي تأتي ضمن مبادرات الحكومة الإلكترونية بحيث يشمل كافة موظفي الوزارة الذين يبلغ عددهم أكثر من 750 ألف موظف ومعلم، حيث تسعى الوزارة إلى تحقيق أعلى معايير الجودة في تطبيقات وأنظمة التعاملات الإلكترونية وتوظيفها لخدمة العملية التربوية والتعليمية.

بدوره أكد الرئيس التنفيذي لشركة تقنيات تطوير التعليم الدكتور يوسف العوهلي، أن هذا التتويج الوطني يأتي كمؤشر لتوجه الوزارة نحو التحول الرقمي ورفع مستوى النضج للخدمات الإلكترونية، مضيفا «ونحن نسعد ونتشرف أن نكون شركاء للوزارة في هذه المسيرة الحثيثة نحو تحقيق رؤية المملكة 2030 ونحو تيسير أعمال الوزارة والمستفيدين من خدماتها، ونحو نشر ثقافة التقنيات الرقمية وتهيئة كوادر المستقبل»، مقدما شكره وتقديره للوكالات والإدارات التي كان لها الدور الأهم في تحقيق هذه الإنجازات وعلى رأسها وكالة شؤون البعثات، والإدارة العامة للكوادر البشرية، وفريق العمل الذي ساهم في إعداد ملف الوزارة وتقديمه بالطريقة اللائقة.

يذكر أنّ مشروع فارس «الخدمة الذاتية» يعدّ أحد أهم ركائز مشروع التعاملات الإلكترونية في وزارة التعليم، إذ عملت الوزارة على بناء نظام متكامل يتيح للمستفيد الحصول على خدماته بكل يسر وسهولة سواء أكانت هذه الخدمات في الرواتب أو التقاعد أو المباشرات أو غيرها، وقد تسلّم المشرف العام على الخدمات الإلكترونية الدكتور طلال مغربي ومدير مشروع فارس المهندس هشام با ناصر الجائزة، خلال حفلة توزيع الجوائز التي أقيمت في مدينة جنيف السويسرية.