«عكاظ» (واشنطن)
أكد الرئيس الأمريكي دونالد ترمب أن الحرس الثوري أنفق أكثر من 16 مليار دولار من ثروات الإيرانيين لدعم نظام الأسد والإرهاب في سوريا والعراق و اليمن.

وأضاف أن الحرس الثوري يسرق الشعب الإيراني لتمويل الإرهاب في الخارج وهو جيش معاد يتعامل بوحشية مع الشعب الايراني، مؤكدا أنه سيحاسب الحرس الثوري والنظام الإيراني بسبب قمعهم المواطنين الإيرانيين الذين يحتجون على الاضطهاد.

وقال إن النظام الإيراني يقمع حقوق مواطنيه ويمنعهم من الحصول على المعلومات، مشيرا إلى أن وزارة الخزانة الأمريكية ستصدر تعميما يؤكد دعم أمريكا لحرية حصول الشعب الإيراني على المعلومات.